زيارة معالم المدينة

المعلومات المحلية
باقتنا المختارة لأفضل أماكن المدينة
زيارة معالم المدينة

استكشف وجرب. تعرف على آثار المدينة الرومانية التاريخية والحمامات التركية واكتشف بقايا الفخامة الملكية. اطلع على أعمال الفن الحديث المتأثر بزولاني وأعمال باوهاوس والفنون المعمارية الحديثة الحائزة على الجوائز. تجول تجوالاً هادفًا لاستكشاف ثقافة المقاهي الأولى من نوعها في أوروبا، والمعالم التاريخية والحي اليهودي الأصيل أو انطلق إلى مدينة بودا لتستمع بتلالها الخضراء وأشجارها المورقة. لمزيد من الخيارات المخصصة، يُرجى الرجوع إلى فريق الكونسيرج.

أفضل الأسرار الثقافية - جولة اجتماعية ثقافية على الأقدام
تمتاز هذه الجولة بكل من التنوع والتباين الذي تشتهر به المنطقة الثامنة ببودابست حيث: الأماكن الفاخرة والشوارع الخلفية التي أنهكها الزمن وأماكن الإقامة الأرستقراطية في السابق وأحياء الفقراء السكنية. وكجزء من الجولة الاجتماعية الثقافية على الأقدام، سوف تأخذك جولة معالم ما وراء بودابست إلى منزل عائلة غجرية لأحد الموسيقيين، وورشة حداد يصل عمرها إلى مائة عام ومتجر للحلوى الأصيلة. وتشمل الجولة زيارة المباني التي تحمل آثار المعارك جراء الحرب العالمية الثانية وثقوب الرصاص التي خلفتها ثورة 1956، فضلًا عن الحكايات الشيقة والقصص الأصلية التي يسردها السكان المحليون. إنها تجربة تفاعلية تمنح رؤية فريدة لتنوع المنطقة والحياة اليومية.

أفضل رحلة بالنهار – كهف القلعة
خذ راحة من التجول في أرجاء المدينة وتعمق بها أكثر. لا تكشف كهوف القلعة الموجودة في قلعة بودا كاسل هيل عن مجرد متاهة رائعة من الممرات والزوايا تحت الأرض التي تشكلت بفعل تحليل الينابيع الطبيعية لملاط الصخور فحسب، وإنما تسرد التفاصيل غير التقليدية للتاريخ. تم سجن الكونت دراكولا هنا في القرن الخامس عشر، وبالنسبة لأول من يزورون المكان... يمكنك زيارة العديد من المعارض وأحد متاحف الشمع أو التجول مجانًا، وبعد الساعة 6:00 مساءً، هناك جولة مصحوبة بمرشدين يحملون مصابيح زيتية لمن هم أقل خوفًا.

البحث عن أفضل الأماكن المعمارية – الفن المجري الحديث
باريس، بروكسل... بودابست! لم تشهد ذروة التاريخ المجري الحديث مجرد ازدهارًا معماريًا فحسب، بل ألهمت كذلك المهندسين المعماريين لإبداع نموذج مماثل من أوجه الجمال المعاصرة. لا يزال البلاط الزاهي بألوانه الزينية المثيرة لأودون ليتشنر الأكثر بروزًا في هذه الحقبة الخيالية، في حين يستقي الآخرون أفكارهم من الفن الشعبي والتقاليد الشرقية. استكشف الواجهات وما وراءها من مجموعة متنوعة من الصروح، مثل كنيسة فاسوري كالفينيست، ونادي جيليرت الصحي، ومعهد المكفوفين، والمعهد الجيولوجي، ومتجر باريس متعدد الأقسام، وخزينة الدولة المجرية (بنك الادخار بمكتب البريد الملكي المجري السابق).

أفضل ثلاثة معالم

  1. حمام سيشني
  2. ميدان الأبطال
  3. قلعة بودا

أفضل ثلاثة معالم على الإطلاق

مسابح سيشينى

تم بناء مسابح سيشينى عام 1913 قبالة ميدان الأبطال في متنزه سيتي بارك. ولا تزال تمثل أكبر مجمع للمسابح العلاجية في أوروبا. تختلف فخامة الأسلوب الباروكي الحديث للمسابح اختلافاً كبيرًا عن النوادي الصحية في جانب بودا ذات الطابع الشرقي والعثماني الفخم، ولطالما اجتذبت المسابح الخارجية عشاق المياه، حتى في أشد فترات الشتاء القارس، حيث إن المياه الساخنة لتلك المسابح تكون دافئة وفريدة من نوعها. لا تدع فرصة لعب الشطرنج مع المواطنين المحليين وأنت تستمتع ببخار المسابح تفوتك!

لكن اختيار عدد 21 مسبحًا وسط أجواء مذهلة ليس هو الميزة الوحيدة – فمن المعروف أن مياه مسابح سيشينى الحرارية والغنية بالمعادن التي يتم ضخها من عمق 1246 مترًا تحت سطح الأرض مفيدة في مجال العلاج الطبيعي، في حين يوجد مصدر آخر يضخ المياه الحرارية الإرتوازية المفيدة في علاج المشكلات الهضمية.

نصيحة من الخبراء: لكي تنعم بقدر أكبر من الوقت الخاص داخل المسابح، يمكنك دفع رسم دخول إضافي في بالم هاوس، وهي واحة خضراء صديقة للبيئة، تم تصميمها بالتعاون مع الحدائق النباتية القريبة من أجل الاستمتاع بوقت أكثر هدوءًا وأقل ازدحامًا.

ميدان الأبطال

ربما تكون سمعت عن ميدان الأبطال من أحد مقاطع فيديو مايكل جاكسون، أو "إيفيتا"... لكن الهدف من ورائه في عام 1896 كان إحياء الذكرى السنوية الألف لغزو حوض الكربات عن طريق أسلاف المجر، والتعريف بالقادة التاريخيين لها. يشتمل هذا العرض الرائع والمثير للفخر والذي يأتي على شكل هلالي، ومجمع التماثيل الشهير، ونصب الألفية التذكاري، على تماثيل لقادة القبائل السبعة الذين أسسوا دولة المجر في القرن التاسع وغيرهم من الشخصيات التاريخية الشهيرة، وقد تم إزالة بعض من هذه التماثيل بعد عام 1945. وللوقوف على وقائع التاريخ المجري المشرقة، فها هو رواق المشاهير الذي لا يمكنك تفويته! يحيط متحف الفنون الجميلة وقاعة الفنون بهذا الميدان المترامي الأطراف. ويخضع متحف الفنون الجميلة لعمليات تجديد، وسوف يتم افتتاحه في 31 أكتوبر 2018. لا تفوت فرصة مشاهدة القاعة الرومانية الرائعة بعد أن تم تجديدها بعناية فائقة وكذلك ثاني أكبر مجموعة من مجموعات أعمال الفنان جويا.

معالم قريبة

يضم متنزه سيتي بارك المجاور كلاً من حديقة الحيوان والسيرك الكبير، في حين يجري العمل لتشييد "Liget"، أو مجمع المتاحف، بحلول عام 2020، بحيث يضم أجنحة، ومتحف النقل المعاد تجديده بشكل رائع، وغير ذلك من الأماكن الثقافية.

كيفية الوصول إلى هناك

يمكن الوصول إلى حمامات سيشينى، وميدان الأبطال، ومتنزه سيتي بارك من خلال خط المترو رقم 1 من ميدان دياك فيرنس، في محطة Hősök tere. يفتح المسبح الحراري يوميًا من الساعة 6:00 صباحًا وحتى الساعة 10:00 مساءً، ويُغلق في الساعة 7:00 مساءً.

قلعة كاسل ديستريكت

ليس هناك مكان شهد غزارة في الأحداث التاريخية مثلما شهدت قلعة كاسل ديستريكت المبنية أعلى تلة والكائنة فوق بودا، وبيست، ونهر الدانوب. وبينما تشتهر بوجود منازل وكنائس وأبنية عامة ترجع إلى القرون الوسطى والفترة الباروكية والقرن التاسع عشر، إلا أن القصص التي يروونها لا تعكس فقط فصولاً من التاريخ المجري، بل تعكس كذلك فصولاً من التاريخ العثماني واليهودي والمسيحي الأوروبي و تاريخ هابسبورغ. هناك المزيد من المعالم التي يجب زيارتها وتشمل بوابة فيينا ومتحف التاريخ العسكري المجري ومتاهة القلعة وقلعة بودا وميدان ترينيتي وكنيسة ماتياس (المحاطة بحصن فيشرمان) وقصر ساندور وهو مقر الإقامة الرسمي للرئيس المجري. شهد مؤخرًا مجمع فاركت بازار الواقع على جانب التلة المواجهة لبيست أعمال تجديد، وذلك لإظهار كامل فخامته التي تحمل طابع عمارة عصر النهضة الجديدة، وتقع متنزهاته ومساحاته على مقربة من المعارض، والمناسبات الثقافية، والحدائق، والمطاعم.

كان القصر الملكي مقر الإقامة السابق لملوك المجر. وقد تم تشييده في القرن الثالث عشر، ثم تم هدمه وإعادة بنائه عدة مرات. وخلال القرن التاسع عشر، تمت عملية إعادة البناء على طراز العمارة الباروكي المعاصر. وقد تم اكتشاف أطلال مبنى على طراز القرون الوسطى وعصر النهضة تحت القصر. تعد القلعة جزءًا من موقع التراث العالمي ببودابست، والتي تم الإعلان عن كونها أحد مواقع التراث التابعة لليونيسكو في عام 1987. يقع المتحف الوطني المجري في قلعة بودا.

يُعد حصن فيشرمان في بودابست بدون شك أحد أفضل معالم الجذب في بودابست. تم بناء أبراج الحراسة الحالية، والتحصينات المزخرفة لحصن فيشرمان في القرن التاسع عشر ليتم استخدامها كأبراج مشاهدة من أجل توفير أفضل الإطلالات البانورامية في مدينة بودابست.

تعد كنيسة ماتياس إحدى الكنائس الرومانية الكاثوليكية الواقعة في بودابست بالمجر، وتوجد أمام حصن فيشرمان في قلب قلعة كاسل ديستريكت في قلب منطقة بودا. وقد تم بناؤها في الأصل على طراز الرومانسيك المعماري في عام 1015. تم تشييد المبنى الحالي على الأسلوب القوطي الحديث والمُنمق في النصف الثاني من القرن الرابع عشر وأعيد ترميمه كليًا في أواخر القرن التاسع عشر، بإضافة أشكال جديدة مثل بلاط السطح المميز ذي الشكل الماسي والقمم المستدقة التي يعلوها شكل الغرغول.

كيفية الوصول إلى هناك

يمكنك أن تستقل الحافلة رقم 16 من ميدان دياك فيرنس، والنزول في كاسل ديستريكت، أو أنه يمكنك أن تستقل الحافلة رقم 16 المتجهة إلى ميدان كلارك آدم، ثم تركب القطار الجبلي المعلق المتجه نحو القصر الملكي. يمكنك أيضًا السير إلى كاسل ديستريكت، حيث لن تستغرق أكثر من حوالي 20 دقيقة سيرًا على الأقدام.

نزهة في أرجاء المدينة
بالنسبة لي، تستمد بودابست جمالها من بودا. وذلك لأن منطقة بودا المحفوفة بالأشجار مبنية على سلسلة من التلال المطلة على نهر الدانوب والجزء التجاري من المدينة المسمى بيست، وقد تأسرك بانطباعات أكثر دهشة عن المدينة من تلال بودا. ومكاني المفضل هو أعلى تل غيليرت، بمنطقة سيتاديلا، حيث أترجل للتنزه في أرجاء المدينة، على مسافة 140 مترًا فوق نهر الدانوب. وأعتقد أنها من أفضل أماكن الطبيعة النابضة بالحياة في مدينة بودابست.
كانت سيتاديلا حصنًا في السابق، ويمكن للمرء الاستمتاع بالمساحات الخضراء المورقة ببودا فضلًا عن مناظر قلعة بودا، التي تتوج أعلى التل المجاور. ويمكنك من هناك رؤية نهر الدانوب الأزرق، بجسوره العديدة ذات الأنماط المعمارية المتنوعة، يفصل بينها جزيرة مارغريت.
إنها الفرصة المثالية لاصطحاب العائلة معًا للتنزه طويلًا سيرًا على الأقدام، وتلك المنطقة في الحقيقة تمثل البقعة الأكثر رومانسية بالمدينة، لا سيما في الليل، حيث تعرض قلعة سيتاديلا مع المدينة المضاءة ليلًا أسفل منها تألقًا لا يُنسى لمدينة بودابست.
سيلفيا راجانياك - مساعد تنفيذي

نزهة في أرجاء المدينة

نزهة في أرجاء المدينة

المرح على ضفاف النهر
إن أفضل مكان تتميز به بودابست في الحقيقة هو أنها مدينة مطلة على البحر. فالمناظر الطبيعية الأخاذة لا تتوقف عن إدهاشي أبدًا، كما أستمتع بضجيج سكانها وهم يتحركون جيئة وذهابًا. لا أفوِّت أي فرصة لإلقاء نظرة على القلعة المضاءة وجسر السلسلة في أثناء قيادتي للعودة إلى المنزل فوق جسر إليزابيث.
لخوض هذه اللحظات التي لا تُنسى من الجمال، أنطلق أحيانًا في نزهة بحرية في نهر الدانوب. هناك أنواع عديدة من رحلات القوارب داخل بودابست وخارجها. بعيدًا عن مشاهدة المعالم السياحية، يمكنك أيضًا تناول الطعام وارتشاف النبيذ على متن القارب. إذا كنت تبحث عن المغامرة، أوصيك بمغامرة بركوب المركبة البرمائية "ريفر رايد". تشبه التجربة استقلال حافلة عائمة لمشاهدة المعالم السياحية، حيث تعرض مناطق الجذب الرئيسة في بودابست على الأرض وفي المياه. لا زال أمامك الكثير من المتعة يجود بها نهر الدانوب بخلاف المناظر والرحلات النهرية. بما أنني من محبي الموسيقى، فأنا أذهب لركوب سفينة ميوزك بوت A38. تقيم هذه السفينة المخصصة لنقل الحجارة والمتوقفة عن العمل عددًا من الحفلات الموسيقية الرائعة، المجرية والدولية على حد سواء. صوتت شركة الكوكب الوحيد (لونلي بلانيت) في عام 2012 لتكون أفضل حانة على مستوى العالم.

المرح على ضفاف النهر

المرح على ضفاف النهر

تجربة ركوب الترام الأكثر إثارة في أوروبا
سأبوح لك بسر: كي تستكشف ما تجود به معالم بودابست المشهورة على مستوى العالم، فإن أفضل وسيلة لرؤية هذه المعالم التي لا غنى عن رؤيتها أن تستقل النقل العام، وتحديدًا ترام رقم 2.
يسير هذا الترام المميز بلونه الأصفر مُحدثًا ضجيجًا على طول نهر الدانوب على ضفة بيست، ويتمتع طريقه بإطلالة على مناظر رائعة من التحف التاريخية والمعمارية.
أستقل الترام من مبنى البرلمان الشبيه بالشرائط الساحرة ثم أتوجه جنوبًا، للاستمتاع بمنظر النهر والجسور الفخمة والقلعة الملكية. ثم أنزل في محطة Eötvös tér لأتجول في متنزه الدانوب الخلاب، حيث يخِف ضجيج العاصمة بودابست وتقل حدته. سأواصل رحلتي إلى المعلم الأيقوني جريت ماركت هول (Vásárcsarnok)، وهو أكبر سوق داخلي في بودابست. ببساطة، هذا هو أفضل مكان على الإطلاق لعشاق الطعام فضلًا عن كونه معلمًا رائعًا! ولا مفر من تذوق أكلة لانجوس بالطابق الأول. هل تعرف المقولة، "إنها تجربة رائعة جدًا، لذا فإنهم يكررونها ثانية"؟ هذه المقولة تنطبق حرفيًا على هذه التجربة. استقِل ترام رقم 2 ليلًا ونهارًا
زولتان شوبيرت - المراقب المالي

تجربة ركوب الترام الأكثر إثارة في أوروب

تجربة ركوب الترام الأكثر إثارة في أوروب

Kempinski
طلبكم قيد التقدم...
شكرًا على صبركم

YOUR BROWSER IS NOT SUPPORTED

Please note that this website is optimised for Internet Explorer 10 and higher, as well as Google Chrome, Mozilla Firefox and Safari. To ensure that you are able to use our website to its full extent, we kindly ask you to upgrade your browser version, or select a different one. Thank you.